أخبار الساعةالأولىجهاتسياسة

لقاء البجيدي والاستقلال..هل هو تحالف أم تسخينات انتخابية؟

السلطة الرابعة-الرباط

يبدو أن نزول رئيس الحكومة سعد الدين العثماني رفقة مصطفى الرميد نهاية الأسبوع المنصرم لمدينة العيون، في مهرجان حزبي داخلي للحزب، أتى بثماره على حزب العدالة والتنمية، إذ شهدت العاصمة الرباط لقاءا رسميا بين حزبي الاستقلال والحزب الأغلبي الذي يقود التحالف الحكومي الحالي بنسخته المعدلة.

لقاء حمدي ولد الرشيد بالعيون، والفيديوهات التي سربت من الوليمة التي جمعت قادة حزب العدالة والتنمية بأحد رموز حزب الاستقلال بالجنوب المغربي لم تكن مجاملة عابرة، وكان لها ما بعدها.

وهو ما يخيف الخصوم الانتخابيين للحزبين معا، بعدما شهدت المرحلة السابقة نهاية لتحالف كان قاده شباط وبنكيران ضد حزب القصر، الأصالة والمعاصرة.

  • فهل سيشكل اللقاء الجديد تحالفا قويا في انتخابات 2021 أم هي تسخينات فقط وتبادل الرأي في قضايا معينة ومحاولات للتقارب؟
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *